إتحاد المدونين العرب يرحب بالإفراج المؤقت عن المدوّن المغربي محمد الراجي

إتحاد المدونين العرب

إتحاد المدونين العرب

شبكة المدونون العرب - الرباط

إتحاد المدونين العرب يرحب بالإفراج المؤقت عن المدوّن المغربي محمد الراجي

رحب إتحاد المدونين العرب بالقرار الصادر عن محكمة أغادير والقاضي بمنح الإفراج المؤقت للمدوّن محمد الراجي المعتقل منذ الثامن من أيلول/سبتمبر في سجن إنزغان الواقع بالقرب من أغادير لنشره مقالاً ينتقد الملك، داعياً الجهات المختصة في المغرب لإصدار عفو دائم عنه وليس مؤقت، مؤكداً في ذات الوقت على ضرورة إحترام الحريات العامة ضمن إطار المصالح العليا للشعوب.
من جهتها أعلنت منظمة مراسلون بلا حدود إن هذا الإفراج المؤقت ليثلج صدرنا. إلا أنه بات يتوجّب على القضاء المغربي الآن إجراء محاكمة نأمل أن تكون عادلة. فإن محمد الراجي غير مذنب بأي إهانة تجاه الملك. لذا، نطالب القضاء بعدم إصدار أي حكم بالسجن بحقه.
كان محامي محمد الراجي قد تقدّم بطلب الإفراج المؤقت في التاسع من أيلول/سبتمبر. وفي اتصال مع مراسلون بلا حدود، أفاد بوجود خلل في البتب هذه القضية: زجّت الشرطة والنيابة العامة والسلطات بمحمد الراجي في السجن للتخلّص من الملف. وليس هذا الإفراج المؤقت إلا النتيجة الحتمية لضغوطات كبيرة مورست في هذا الصدد لأن القرار الصادر من مستويات عليا.
ومن الجدير ذكره أنه حكم على محمد الراجي بالسجن لمدة عامين وغرامة تبلغ 5000 درهم (430 يورو) إثر محاكمة سريعة. وقد اعتبر مذنباً بتهمة الإخلال بالاحترام الواجب إلى الملك بموجب المادة 41 من قانون الصحافة المغربي ومن المرتقب أن تبدأ محاكمته في 16 أيلول/سبتمبر الجاري.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

تم ارسال التعليق