آرسنال يغرق بثلاثية جديدة أمام مانشستر سيتي

  • رياضة
  • 0 تعليق
  • الجمعة, 02 مارس, 2018, 00:49

شبكة المدونون العرب -

"

زاد المتصدر مانشستر سيتي من متاعب مضيفه آرسنال، بفوزه على الجانرز 3-0 مساء الخميس، في الجولة الثامنة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز.
أحرز أهداف مانشستر سيتي كل من برناردو سيلفا، دافيد سيلفا وليروي ساني بالدقائق 15 و28 و33.
وكان مانشستر سيتي قد تغلّب على آرسنال بثلاثية نظيفة أيضًا مساء الأحد على ملعب "ويمبلي"، في نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.
ارتفع رصيد مانشستر سيتي بهذا الفوز إلى 75 نقطة في الصدارة، بفارق 16 نقطة عن أقرب مطارديه مانشستر يونايتد، فيما تجمد رصيد آرسنال عند 45 نقطة في المركز السادس، بفارق 10 نقاط عن توتنهام صاحب المركز الرابع المؤهّل إلى الأدوار التمهيدية من مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.
أجرى مدرب مانشستر سيتي، بيب جوارديولا، تعديلين على تشكيلته الأساسية التي خاضت نهائي "الرابطة"، حيث عاد البرازيلي إيديرسون على حساب التشيلي كلاوديو برافو، فيما لعب برناردو سيلفا في الهجوم، مقابل عودة الألماني إلكاي جوندوجان إلى الوراء، لتعويض غياب المصاب فرناندينيو.
في الناحية المقابلة، أجرى مدرب آرسنال، آرسين فينجر 4 تغييرات على تشكيلته الأساسية، فشارك الأرميني هنريك مخيتريان والإنجليزي داني ويلبيك والبوسني سياد كولاسيناتش والحارس التشيكي بيتر تشيك مكان جاك ويلشير وناتشو مونريال وكالوم تشامبرز ودافيد أوسبينا.
أوّل تهديد حقيقي في المباراة جاء في الدقيقة التاسعة، عندما مرّر مخيتريان كرة ذكية إلى رامسي الذي اخترق من اليمين ومرّر كرة قصيرة أمام المرمى، كاد مدافع سيتي فنسنت كومباني يضعها في شباك فريقه، لولا صحوة إيديرسون.
وجاء الرد من مانشستر سيتي في الدقيقة 15 عن طريق الهدف الأول، عندما راوغ ساني أكثر من لاعب قبل أن يمرّر إلى برناردو سيلفا في الناحية اليمنى، ليسدّد الدولي البرتغالي بيسراه كرة مركّزة نحو الزاوية البعيدة لمرمى تشيك.
وبعد تسديدة من لاعب آرسنال، آرون رامسي لم تشكّل خطرًا على إيديرسون، أضاف سيتي الهدف الثاني في الدقيقة 28، عندما انطلق ساني مجددًا بالكرة من اليسار، قبل أن يرسلها إلى سيرجيو أجويرو الذي بدوره مرّرها ذكية من لمسة واحدة إلى دافيد سيلفا الذي واجه المرمى وسدد في الزاوية الضيقة.
وبعد 5 دقائق، عزّز سيتي تقدّمه بالهدف الثالث بعد لعبة جماعية، بدأها أجويرو الذي مرّر إلى كيفن دي بروين، ثم وصلت الكرة إلى الظهير الأيمن كيل ووكر الذي أرسلها أمام المرمى، تابعها ساني في الشباك وسط أداء ساذج من دفاع آرسنال، وكاد أجويرو يضيف الهدف الرابع في الدقيقة 39، عندما تابع كرة عرضية قصيرة أمام المرمى، لكن تشيك أنقذ الموقف.
وحصل آرسنال على ركلة جزاء بعد عرقلة مخيتريان من قبل المدافع الأرجنتيني نيكولاس أوتامندي، إلا أن إيديرسون تصدى للركلة التي نفّذها المهاجم الجابوني بيير إيميريك أوباميانج في الدقيقة 53، وبعدها بست دقائق أهدر مهاجم بوروسيا دورتموند السابق، فرصة جديدة من مسافة قريبة، ثم أراح جوارديولا لاعبه ووكر وأشرك مكانه الأوكراني أولكسندر زينتشينكو، قبل أن يقحم المخضرم يايا توري بدلًا من أجويرو.

"

التعليقات

تعليقك على الموضوع

تم ارسال التعليق