زواج القاصرات..قنبلة موقوتة !!

الكاتبة:سوسن زكي - مصر

الكاتبة:سوسن زكي - مصر

شبكة المدونون العرب - الكاتبة:سوسن زكي - مصر

تصاعدت من جديد.. الأصوات التى تطالب بتعديل سن الزواج فى العديد من الدول العربية .. وفي مقدمتها مصر بعد أن اكدت إحصاءات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء تصاعد عد سكان مصر الي مائة وأربعة ملايين نسمة.. حيث إرتفع عدد السكان خلال الثلاثين سنة الأخيرة من46 مليون نسمة الى  96مليونا داخل مصر وهي زيادة كبيرة وخطيرة .. أرجعها رئيس الجمهورية الى إرتفاع نسبة زواج القاصرات.. الذي يتم بالمخالفة للقانون فى صعيد وريف مصر
وهو مادعا كثير من نواب البرلمان والمنظمات النسائية الى المطالبة بتعديل سن الزواج حيث طالب البعض بخفضه من16 الي 14 سنة  بينما طالب آخرون برفعه الي 18 سنه وطالب فريق آخر برفعه الي 21عاما ..
وطالب البعض بتفعيل القانون ومعاقبة ولي الامر والمأذون الذي يخالف القانون.. لأن رفع سن الزواج أصبح ضروريا في ظل التصاعد المستمر لعدد السكان الذي أظهر الصورة الحقيقية للمستقبل الكارثي الذي سوف تواجهه البلاد .. حيث انه طبقا لكلام الدكتور طارق توفيق مقرر المجلس القومى للسكان فإن زواج الأطفال يتسبب فى إنجاب 250 ألف طفل مجهولى النسب سنويا ..والمسح الصحى الأخير أثبت أن  15% من المتزوجات فى عمر الانجاب من 15-19 سنة.. بينما 9 % من كل الزيجات أقل من 15 سنه.. ومن 10 إلى 19 % من كل الزيجات فى العمر الانجابى أقل من 18 سنة
والحقيقة ان قضية زواج القاصرات لاتشغل مصر وحدها بل تشغل العديد من الدول العربية ..ففي احصاءات لدائرة قاضي القضاة ودائرة الاحصاءات العامة بالاردن ..عن عدد حالات زواج القاصرات في خمسة أعوام (2008- 2012) يتضح ثبات عدد حالات زواج القاصرات تقريبا في ثلاثة أعوام (2010- 2012) بواقع أكثر من ثمانية آلاف واقعة زواج لقاصرات لم يكملن سن الـ 18 عاما
وكشفت إحصائية صادرة عن الهيئة العامة للإحصاء في السعودية أن متوسط العمر في الزواج الأول للسعوديات هو 21.8 عاما.. فيما بلغ عدد الفتيات ممن تزوجن في عمر 15 عاماً أكثر من 200 ألف فتاة في مختلف مناطق المملكة خلال الفترة الماضية، حسب ما جاء بموقع الرياض
والمشكلة تبدو أعمق واصعب في الريف المصري ولهذا فإن المجلس القومي للمرأة  بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان ووزارة العدل بصدد اعداد مشروع قانون يجرم الزواج المبكر للفتيات .. والتصدي لفكرة خفض السن الي 16سنة.. بعد ان اثبتت تقارير المجلس القومي للمرأة ووزارة الصحة  أن36بالمائة من حالات الزواج في المناطق النائية.. وصعيد مصر يكون عمر الزوجة فيها أقل من 18سنة .. وأن 50 ألف فتاة تتزوج قبل سن ال18يتعرضن لمخاطر الحمل والولادة  ووفيات أطفالهن ضعف أطفال المتزوجات فوق سن ال25 عاما
وحتى لاتتفكك ملايين الأسر في عالمنا العربي .. يجب أن ننتبه الي الخطر الذى يهدد خطط التنمية..  ونسرع لنزع فتيل قنبلة موقوته ستنفجر لا محالة  وهى زواج القاصرات..التى تؤدي الي تدني المستوى الاقتصادي والتعليمي للأسر التي ينتشر فيها هذا النوع من الزواج .. مما يؤدي للتسرب من التعليم ومشكلات اقتصادية عندما يتهرب الازواج من الاعتراف بالمواليد لأن هدفهم بالاساس كان المتعة فقط وليس تأسيس بيت للزوجية.. وهو مايدعونا للمطالبة بضرورة تفعيل القانون وتغيير ثقافة المجتمع وتوفير وسائل تنظيم الاسرة.. ومحاربة الفقر والمخدرات والتصدى لدعوات تعدد الزوجات في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة
ويجب ان تشارك الجمعيات النسائية والجامعات  ووسائل الاعلام  من خلال الندوات وتقديم الحوافز لمواجهة الافكار الخاطئة .. والتأكيد علي ان الاسرة السعيدة هي التى تربي طفلا أو طفلين  في جو أسري هادئ بعيدا عن المشاحنات والافكار غير الصحية.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

تم ارسال التعليق