كويتيون يترجمون حبهم للخير بالتفاعل مع حملة تبرعات اطلقها المدون محمد الحصينان

شبكة المدونون العرب - الكويت

ترجم مواطنون كويتيون يوم أمس الاربعاء حبهم لعمل الخير ومساعدة المنكوبين عبر تفاعلهم الكبير مع الحملة الخيرية التي اطلقها الناشط في مجال العمل الانساني المدون محمد الحصينان عبر وسائل التواصل الاجتماعي بهدف كفالة الايتام في كينيا.
وانطلاقا مما جبل عليه اهل الكويت من حب الخير واغاثة المحتاجين في شتى بقاع الارض تكللت الحملة المعنونة (ايتام الخير) بجمع آلاف الدنانير خلال ساعات قليلة من انطلاقها.
وقد عمل الحصينان بالتعاون مع جمعية العون المباشر على اطلاق هذه الحملة الهادفة الى جمع 600 الف دينار كويتي عند منتصف الليل إذ سيسهم كل ثلاثة آلاف دينار منها في كفالة يتيم مدى الحياة.
وبحلول الساعة الثالثة عصرا ناهز المبلغ الذي تم جمعه حاجز ال400 الف دينار ما يعكس مدى اهمية وفاعلية وسائل التواصل الاجتماعي في المساهمة بالاعمال الانسانية والخيرية.
وفي هذا الصدد قال عدد من المتبرعين ممن ساهموا في الحملة لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان سرعة تجاوبهم مع هذه الحملة الخيرية جاءت نتيجة ثقتهم بالناشطين الكويتيين العاملين في هذا المجال فضلا عن ان التبرعات يتم جمعها عبر الموقع الالكتروني لجمعية مشهرة ومعروفة ما يعزز شعورهم بهذه الثقة.
من جانبها قالت المتبرعة نجاة الشطي انها حريصة على متابعة الانشطة الخيرية لا سيما التي يقوم بها عدد من الناشطين الكويتيين الثقات على مواقع التواصل الاجتماعي مؤكدة انهم اكتسبوا تلك الثقة لقيامهم المستمر بحملات للتبرع لصالح المؤسسات الخيرية العاملة في القارة الافريقية.
وأوضحت الشطي ان التبرعات لصالح الحملة جاءت في متناول الجميع إذ تبدأ من فئة الدينار الواحد مبينة انها حرصت على حث ابنائها على التبرع ولو بمبالغ بسيطة لتعوديهم على عمل الخير.
من جهته قال المتبرع خالد الشمري ل(كونا) ان هناك عددا من شباب الكويت سجلوا لهم تواجدا خاص في افريقيا مكنهم من اكتساب ثقة المتبرعين إذ يحرص هؤلاء الشباب على تدوين وتصوير ما ينفذ على ارض الواقع من اعمال خيرية موضحا ان هذا التوثيق يعد سببا كاف للمساهمة في التبرعات المماثلة.
بدورها اكدت المتبرعة حصة الرشيدي ل(كونا) انها تحرص على المشاركة بالتبرع لجميع الناشطين في مجال العمل الانساني لاسيما ان كانت التبرعات تحت مظلة جمعية مشهرة معروفة مثل جمعية الهلال الأحمر الكويتي وجمعية العون المباشر.
واضافت ان وسائل التواصل الاجتماعي سهلت عملية المشاركة في التبرع لصالح الحملات الخيرية مشيرة الى الثقة الكبيرة التي يحظى بها عدد من الناشطين في هذا المجال.

التعليقات

تعليقك على الموضوع

تم ارسال التعليق